عكس ما يروج.. محمد حرمو وعبد اللطيف الحموشي يشتغلان في تناغم تام في خدمة الملك والمؤسسات

أنا الخبر ـ متابعة

روجت إحدى المنشورات لصراع مزعوم بين القطبين الأمنيين الجنرال دوركو دارمي قائد الدرك الملكي، و السيد عبد اللطيف الحموشي المدير العام للأمن الوطني والمدير العام لمراقبة التراب الوطني.

و أفاد ـحد المصادر بأنه وعكس ما يروج، فإن العلاقة بين القطبين الأمنيين هي علاقة تعاون حد التناغم إلى درجة غير مسبوقة، باعتبار تكامل المهام بين القطبين، وأن التعاون بين الدرك الملكي، والأمن الوطني مفتوح على مدار الساعة، مؤكدا أن ما حدث يوم الأحد هو إهمال وقف الرجلان عليه، واتخذا كل الإجراءات التقويمية والتأديبية كل في مجال اختصاصه، مضيفا أن التنسيق بين القطبين الأمنيين مستمر بشكل يومي بعد أن وقفا على قُصور في أداء المهام لعناصر الأمن والدرك المكلفة بحماية أمن القصور الملكية، في الوقت الذي تمارس فيه عناصر مراقبة التراب الوطني مهامها في محيط القصور الملكية بشكل إعتيادي…

وفي الأخير أشار ذات المصدر، إلى أنه وعكس ما يروج فإن الجنرال دوركو دارمي قائد الدرك الملكي، و السيد عبد اللطيف الحموشي المدير العام للأمن الوطني والمدير العام لمراقبة التراب الوطني يشتغلان في تناغم تام في خدمة الملك والمؤسسات.

قد يعجبك ايضا
تحميل...