مرتفع “أزوري” ينقد المغرب من اعصار مدمر

أنا الخبر ـ متابعة

المغرب يسير نحو تغيرات مناخية كبيرة في القادم من السنوات، والتي بدأت تظهر بعض ملامحها اليوم، كارتفاع في درجات الحرارة وتأخر الأمطار و هطولها في أماكن محددة بشكل قوي ما يسبب في فيضانات مهولة كالذي حدث مؤخرا في عدد من المناطق المغربية والتي خلفت خسائر في الأرواح.

التوقعات المنتظرة في الأيام القادمة (15 يوما) تشير إلى غياب منخفض جوي من شأنه أن يغير الأجواء وأن يحمل معه تساقطات مطرية والتي ينتظرها الجميع، بخلاف هذا فهناك تمركز لمرتفع آزوري يساعد على بقاء الأجواء الحارة بالمناطق الداخلية واستمرار غياب الأمطار.

هذا المرتفع الآزوري، أنقذ المغرب من عصار قوي بلغ 5 درجات و مركز ضغط بقيمة 925 مليبار وهو يشكل الآن تهديدا خطيرا لجزر الآزور وشمال غرب أوروبا، وتشير آخر التوقعات كما يظهر ذلك في الصور، أن هذا الاعصار يتجه نحو شمال غرب أوروبا غالبا بريطانيا و قد يؤثر أيضا على غرب – شمال غرب فرنسا، كما أن هذا الاعصار يسبب في تفاقم ارتفاع درجات الحرارة بالمملكة بفعل سحبه للكتل الهوائية الساخنة من الصحراء الكبرى نحو المملكة.

قد يعجبك ايضا
تحميل...