بعد فاجعة البيضاء.. أم تنهي حياة ابنها بطريقة صادمة في سيدي رحال

أنا الخبر ـ متابعة

أقدمت سيدة على إنهاء حياة ابنها البالغ من العمر 4 سنوات، مساء أول أمس الاثنين، بسيدي رحال الشاطئ، التابع لنفوذ عمالة إقليم برشيد.

وأفادت مصادر محلية، أن الأم (29 سنة) قامت بتعذيب طفلها حتى الموت، خلال قيامها بالإشراف على استحمامه، متسببة له في كسر على مستوى القصبة الهوائية.

وباشرت عناصر درك سيدي رحال التابع لسرية برشيد، تحقيقا في الواقعة، حيث كشفت المعاينة الطيبة أن جثة الطفل تحمل آثار تعنيف قديمة .

وكشفت التحقيقات الأولية بعد اعتقال الأم والأب أنهما غير مرتبطان بعقد زواج رسمي وأنهما يقطنان معا بنفس المنزل.

هذا، وبررت الأم ضربها لطفلها الذي يعاني من فقر الدم ، برفضه تناول الطعام. (أخبارنا)


قد يعجبك ايضا
تحميل...