فيالق الكولونيل “البطاني” تحجز أطناناً من المفرقعات وأشياء أخرى من المهرّبات

أنا الخبر – إلياس طلحة

تمكّن أطر و أعوان الجمارك، التابعين للقيادة الجهوية للفيالق الجمركية لجهة طنجة تطوان الحسيمة، التي يرأسها الكولونيل “عبدالقادر البطاني”، أمس الثلاثاء 30 أكتوبر، من إحباط عملية تهريب ما يقارب 50 طن من المفرقعات، والملابس الجاهزة لماركات عالمية، وهواتف ذكية، ومستحضرات تجميل، تبلغ قيمتها المالية حوالي مليار و 700 مليون سنتيم.

وأفاد مصدر مطّلع، لموقع “أنا الخبر”، أن عملية الحجز التي تمّت بمدخل طريق السيار، بالجماعة الترابية “ملّوسة” ضواحي مدينة طنجة، جاءت نتيجة معلومات ومعطيات دقيقة، وفّرتها أبحاث وتحرّيات قامت بها مصلحة الأبحاث والمراقبة البعدية التابعة لإدارة الجمارك، وكذا شُعَيبة طنجة المدينة للجمارك، حيث تمّ رصد شاحنتين مقطورتين مشبوهتين محمّلتين بكمّيات هامّة من بضائع متنوّعة مهرّبة، والتي تمّ استيرادها بناء على تصريحات جمركية غير صحيحة.

وحسب المصدر ذاته، فإن المقطورتين كانتا محمّلتين ببضائع تشكّل خطرا على المواطنين، خاصة المفرقعات التي يُمنع استيرادها، إلى جانب كمّيات كبيرة من المنتجات الجديدة التي تحمل علامات تجارية لماركات عالمية معروفة، وتضم الملابس الجاهزة والأحذية الجلدية و الرياضية، وحقائب اليد، بالإضافة إلى أجهزة إلكترونية، وتجهيزات المطبخ، وحوالي 2000 هاتف ذكي، وكمّية مهمّة من العطور ومستحضرات التجميل.

وتأتي هذه العملية، في إطار الاستراتيجية العامة لإدارة الجمارك، الرامية إلى التصدي لظاهرة التهريب و الجريمة المنظمة، وحماية المستهلك والاقتصاد الوطني.

قد يعجبك ايضا
تحميل...