قانون جنائي جديد بالمغرب مع بداية سنة 2020

أنا الخبر ـ الأسبوع 

أكد مصدر مطلع، أن سفيرة الاتحاد الأوروبي بالمغرب، كلوديا ويدي، كتبت تقريرا عن تصويت المغرب على قانون جنائي جديد قبل نهاية 2019، وأن هذا التقرير حمل إليه الاشتراكيون الذين يرأسون البرلمان ووزارة العدل، وترى كلوديا ويدي التي كان لها مجهود معتبر في طي صفحة هاجر الريسوني دون ذكر اسمها في لقائين على الأقل، وهي المؤمنة بأن المغرب خطا خطوات لا يمكن التراجع عنها، وأن تفعيل أجندة وتمويل أوروبي للعدالة، يجب أن يكون في خدمة القيم الكونية.

وذكر إدريس لشكر في لقاءاته الأخيرة، أن وزير العدل الأسبق بوزوبع، دعا إلى تجميد العقوبات الماسة بالحريات الفردية، ونقلت السفيرة أن من المهم عدم نعت الأجهزة العاملة في العدالة بالمحافظة، لأن الوصول إلى التصويت على قانون جنائي جديد، هو الحل لهذه المرحلة، وقد دعت إلى تعزيز تمويل الاتحاد الأوروبي لبرنامج عمل في قطاع العدل.

قد يعجبك ايضا
تحميل...