طالبة جامعية تقدم خدمات جنسية و تراكم ثروة هائلة في وقت وجيز

أنا الخبر ـ هسبريس

كشف التقرير السنوي، الصادر عن وحدة معالجة المعلومات المالية لسنة 2018، بخصوص مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب عن سقوط طالبة مغربية تنشط في مواقع دولية على الإنترنيت متخصصة في تقديم خدمات جنسية.

الطالبة المغربية الشابة المعنية تنشط في المواقع وتطبيقات التعارف والمواعدة للبالغين عبر الإنترنيت، وتقدم خدماتها مقابل دفع رسوم من المشتركين في هاته التطبيقات التي تروج للبغاء والفساد، وفق المعطيات الصادرة عن وحدة معالجة المعطيات المالية.

ومقابل تقديمها لخدمات جنسية على الإنترنيت، حصلت الشابة المغربية على ملايين الدراهم ووضعتها في حساباتها البنكية عن طريق حوالات بنكية دولية.

وبعد تحليل المعطيات المالية المتعلقة بالشابة، تبين أن مصادر أموالها مشبوهة وراكمت ثروة غير عادية في ظرف وجيز، خصوصا في ظل عدم وجود معلومات عن طبيعة الخدمات المقدمة مقابل الدفوعات التي تتوصل بها من طرف جهات أجنبية.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن الطالبة الشابة هي الشريكة الوحيدة بالشركة “م1″، ونشاطها المعلن هو “تقديم الخدمات، وتطبيقات الهاتف، والمواقع الإلكترونية، والاستيراد والتصدير والتجارة العامة”.

وأضاف التقرير المتعلق بمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب أن المشتبه فيها استلمت على حسابها حوالات دولية بمبالغ كبيرة للغاية صادرة عن أطراف مختلفة.

قد يعجبك ايضا
تحميل...