“نايضة” بجنوب إفريقيا بسبب المغرب

أنا الخبر ـ آشكاين

“نايضة” بجنوب إفريقيا بسبب المغرب، حيث أعلن الأمين العام لحزب المؤتمر الوطني الإفريقي، آس ماجاشولي، إن الحزب الحاكم قرر تأديب الأعضاء الذين صوتوا لصالح انتخاب المغربي محمد بودرا على رأس المنظمة العالمية للمدن والحكومات المحلية المتحدة، الجمعة الماضي بدوربان بجنوب إفريقيا، بمناسبة انعقاد المؤتمر العالمي لهذه المنظمة.

وكشف الأمين العام في بلاغ له أن تعليماته بعدم التصويت لصالح المغرب لم تُنفذ، قائلا: “أنأى بنفسي رسميا عن الأعمال غير المنضبطة التي يقوم بها بعض الأفراد من حزبنا، والذين تصرفوا دون أي تفويض من حزب المؤتمر الوطني الإفريقي”.

وتابع أن الذين “تجاهلوا الموقف السياسي الرسمي للحزب الحاكم على النحو الوارد في القرار ذي الصلة الصادر عن المؤتمر الـ54 للحزب، وكذلك التعليمات اللاحقة التي تتماشى مع هذا القرار الصادر من الأمين العام، سوف يخضعون لإجراءات تأديبية من الحزب”، مضيفا: “يجب أن يكون سلوك حزب المؤتمر الوطني الإفريقي كمؤسسة، وسلوك أعضائنا المفوضين بتمثيلنا في المنتديات والاجتماعات دائما خارج نطاق الشبهات”.

يذكر أنه خلال شهر مارس الماضي اعتمدت الحكومة الجنوب إفريقية يوسف العمراني سفيرا في بريتوريا، وذلك بعد أشهر من تعيينه من قبل الملك محمد السادس، لتنتهي بذلك 14 سنة من القطيعة الدبلوماسية بين البلدين.

وانتخب محمد بودرا رئيسا للمنظمة العالمية للمدن والحكومات المحلية المتحدة، بمناسبة انعقاد المؤتمر العالمي لهذه المنظمة. وتعتبر قمة المدن والحكومات المحلية المتحدة التي تضم حوالي 3 آلاف مندوب من مختلف أنحاء العالم، أكبر تجمع عالمي للقادة المحليين والإقليميين والفاعلين المعنيين بالشؤون المحلية.

قد يعجبك ايضا
تحميل...