لماذا أقدمت هذه الممرضة الشابة على الانتحار بشفشاون..!

أنا الخبر ـ عبر

أقدمت ممرضة بمدينة شفشاون في عقدها الثالث، على وضع حد لحياتها عبر شرب مادة سامة تستعمل في إبادة القوارض بعد عصر أمس الأربعاء 27 نونبر الجاري.

وعلم من مصادر محلية، أن الممرضة الشابة المنحدرة من مدينة سلا كانت قيد حياتها تشتغل بالمركز الصحي الجماعي باب تازة بإقليم شفشاون، لفضت أنفاسها الأخيرة في قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بمدينة شفشاون .

ورجحت مصادر إعلامية متطابقة، أن تكون مشاكل نفسية وراء إقدام الممرضة المذكورة على الانتحار.

إلى ذلك، تم إيداع جثمان الشابة المنتحرة بمستودع الأموات من أجل إخضاعه للتشريح الطبي، بتعليمات من النيابة العامة المختصة، فيما فتحت العناصر الأمنية بحثا قضائيا في الموضوع لمعرفة حيثيات انتحار ممرضة في ريعان شباباها.

قد يعجبك ايضا
تحميل...