Covid-19

طبيب يقع في المحظور.. داعب جسد مريضة تحت التخدير فكان مصيره الفضيحة

أنا الخبر ـ وكالات 

أصدر القضاء أمس الثلاثاء حكما بتغريم طبيب تحرّش بمريضة، ظنا منه أنها لا تزال تحت تأثير المخدر، وغرّمه بـ10 آلاف دولار، في واقعة هزت لبنان.

وفي التفاصيل، تقول وسائل إعلام لبنانية: “خضعت المريضة لعملية جراحية نقلت بعدها إلى غرفة محاذية حيث يعمد طبيب التخدير إلى إيقاظها، ثم يعطي الإذن بنقلها إلى غرفة أخرى في إجراء روتيني.

وحينها أقدم الطبيب على التحرش بها ظنا منه بأنها لا تزال تحت تأثير المخدر، وبالتالي فهي لا تملك القدرة على دفع التعرض الحاصل ضدها، لكنه فوجئ بأن المريضة كانت قد استفاقت من الغيبوبة وبدأت بالصراخ ما استدعى تجمع عدد من الأطباء والممرضات لمعرفة ما يحدث”.


قد يعجبك ايضا
تحميل...