حملة من أجل التوقيع على عريضة لرد الإعتبار لطلبة جامعة عبد المالك السعدي

أنا الخبر من تطوان

أطلق مجموعة من طلبة جامعة ع الملك السعدي عريضة الكترونية وأخرى ورقية لرد الإعتبار لطلبة جامعة عبد المالك السعدي حسب تعبيرهم

وكشف هؤلاء الطلبة في عريضتهم التي توصل الموقع بنسخة منها، أن التوقيع على هذه العريضة ، ياتي في اطار الدفاع عن الكفاءات الطلابية التي تزخر بها جامعة عبدالمالك السعدي والتي تتحصل على شواهدها ودبلوماتها عن جدارة واستحقاق. خاصة وان جامعة عبد المالك السعدي تضم 16 مؤسسة يتخرج منها سنويا كوادر واطر محلية ووطنية مشهود لها بالكفاءة والمؤهلات العلمية والاكاديمة على مدى ثلاث عقود.

وامام هذه الوضعية التي تسيئ لسمعة الجامعة بكل مكوناتها وخاصة الطلبة الاكفاء لما يمكن ان يؤثر على مستقبلهم العلمي وفرص ولوجهم الى سوق الشغل سواء لدى القطاع الخاص أو العام.

تاتي هذه العريضة لتنبه الى هذه الامور ولفت الانتباه الى الراي العام المحلي والوطني وخاصة رئاسة الجامعة ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

وفي نفس السياق اعتبروا ما حصل من شبه فساد اذا ثبت تبقى سلوكات فردية معزولة يتحمل وزرها مرتكبوها فقط دون غيرهم ‘ باعتبارها اخطاء شخصية وليست مرفقية كي تتحمل وزرها الجامعة والطلبة.

واعتبر المصدر ذاته، أن من حق “الطلبة اللجوء الى القضاء وسلك المساطر القانونية المكفولة من اجل رد الإعتبار لسمعتنا وتعويضنا عن الضرر المعنوي الفادح الذي لحقنا جراء الحملة المشنة ضد الطلبة والجامعة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.


قد يعجبك ايضا
تحميل...