المغرب يرد على المقايضة.. اعتراف أمريكي بمغربية الصحراء مقابل الاعتراف بإسرائيل

أنا الخبر ـ متابعة 

رد المغرب عن ما أثير مؤخرا في العديد من وسائل الاعلام المتفرقة من بينها صحيفة أمريكية وإسرائلية، عن كون وجود مقايضة دولية للمملكة بخصوص صفقة القرن والتي ترمي باعتراف أمريكي بمغربية الصحراء مقابل الاعتراف بإسرائيل، وفي هذا الصدد قال وزير الخارجية والتعاون ناصر بوريطة “القضية الأولى للدبلوماسية المغربية هي قضية الصحراء”.

وقال بوريطة قبل قليل بمجلس المستشارين بالرباط، “موقفنا عبرنا عنه ولقي ترحاب من السلطة الفلسطينية “، قبل أن يضيف ويؤكد ذات المتحدث “أولوية الاولويات هي قضية الصحراء”.

و زعمت وسائل إعلام إسرائيلية، مساء أمس الاثنين، أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، حاول إبرام صفقة ثلاثية بين الولايات المتحدة وإسرائيل والمغرب، يتم بموجبها ان تعترف الولايات المتحدة بالسيادة المغربية الكاملة على أقاليمه الجنوبية، مقابل تطبيع الرباط علاقاتها مع تل أبيب. والمغرب لا تربطه علاقات دبلوماسية رسمية مع إسرائيل.

ووفقا لصحيفة تايمز أوف إسرائيل، فإن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، حاول جاهداً الترويج للصفقة لتظهر للعلن على أنها انجاز له، إلا أن واشنطن قابلت مبادراته بالرفض الشديد وخاصة في عهد مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق جون بولتون.

وتابعت الصحيفة، أن نتنياهو بعد إقالة بولتون حاول مرة أخرى مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، للوصول لغرضه إلا أن البيت الأبيض لم يوافق حتى الآن على الصفقة.

قد يعجبك ايضا
تحميل...