الخناق يشتد على دنيا باطمة بعد ظهور معطيات جديدة

أنا الخبر ـ متابعة 

أفادت “الأحداث المغربية” في عددها الجديد، أن التحقيقات مع عيشة عياش، المقيمة بالإمارات العربية المتحدة، والتي تم تسليمها إلى المغرب، أسفرت عن اعتراف عياش بأنها كانت على صلة بتسيير حساب “حمزة مون بيبي”، وأنها كانت وراء تسريب العديد من الصور والفيديوهات التي تم نشرها من قبل الحساب.

وأضافت الصحيفة أن عياش اعترفت، بعد مواجهتها بالمطربة دنيا باطما، أن الأخيرة وشقيقتها كانتا تصدران الأوامر بمعية متهم مقيم بالخارج إلى باقي أعضاء المجموعة من أجل تشويه سمعة العديد من المشاهير والفنانين.

ونفت دنيا باطما علاقتها بالمصممة عيشة عياش، مشيرة إلى أن علاقتهما لم تتعد العالم الافتراضي ووسائل التواصل، أو اللقاء في أماكن عامة عند قدومها إلى المغرب.

وتابعت الجريدة أن الفرقة الوطنية استمعت إلى الممثلة فاتي جمالي بخصوص الشكاية التي سبق أن رفعتها ضد مسيري حساب “حمزة مون بيبي”، مشيرة إلى أنه من المنتظر أن تستمع الفرقة نفسها إلى الإعلامية مريم سعيد، التي رفعت هي الأخرى شكاية ضد مسيري الحساب المذكور.

قد يعجبك ايضا
تحميل...