Covid-19

في زمن كورونا.. وزارة الصحة المغربية تحذر.. ابتعدوا عن هذه الأطعمة والمشروبات فورا

أنا الخبر ـ اليوم 24

حذرت وزارة الصحة من استهلاك عدد من الأطعمة التي تحد من كفاءة الجهاز المناعاتي، خصوصا في هذه الفترة التي تعرف انتشار فيروس كورنا المستجد.

وحددت ليلى العماري، مسؤولة عن البرنامج الوطني للتغذية، بوزارة الصحة في الحلقة الرابعة من البث المباشر لوزارة الصحة، العوامل المؤثرة في ضعف الجهاز المناعي للإنسان في كل من: السن، ثم سوء التغذية، سواء بالإفراط أو التفريط، ثم تناول الأدوية، والأمراض المزمنة، وقلة الحركة وقلة النوم، حيث دعت المسؤولة إلى اتباع نمط عيش متوازن وتغذية متوزانة لتعزيز كفاءة الجهاز المناعي للإنسان.

كما أكدت أن كل الأطعمة والمشروبات التي تحمل نسبة هامة من السكريات كالمشروبات الغازية والحلويات، وغيرها، بالإضافة إلى الأغذية المعلبة، والوجبات السريعة، والمقليات، تؤثر بشكل سلبي على الجهاز المناعاتي للإنسان بشكل عام، وفي كل الظروف.

حركة يومية ولو داخل المنزل.. وفترة نوم كافية

وأكدت العماري على ضرورة القيام بحركات لتنشيط الجسم والدورة الدموية، حتى وإن كنا ملزمين بالقيام بها داخل المنازل لالتزامنا بحالة الطوارئ المعلنة، سواء بحركات رياضية، أو بالقيام بواجبات المنزل أول اللعب مع الأطفال أو غيرها، مع توصيتها لكبار السن بأن 30 دقيقة كافية لهم، و60 دقيقة للشباب.

كما شددت المسؤولة على ضرورة تمتيع الجسم بفترات نوم كافية تمتد من 7 إلى 8 ساعات كاملة، لكون قلة النوم تحد من مناعة الجسم.

الأدوية

أما بشأن الأدوية فتم التحذير من تناول أية منها بدون استشارة الأطباء، بما في ذلك المكملات الغذائية في حالة الشعور بالعياء.

التغذية المتوازنة

كما ينبغي كميات متوازنة من احتياجات الجسم المختلفة لاسيما البروتينات التي تدخل في تكوين مضادات الأجسام، مشيرة إلى وجود هذه البروتينات بمصادرها المختلفة، حيوانية ونباتية، في كل من  واللحوم الأسماك البيض، وكذا القطاني، مع تنبيهها إلى ضرورة التقليل من اللحوم الحمراء إلى أقل من مرتين في الأسبوع والتعويض بالدجاج والأسماك.

كما تم التأكيد على حاجة الجسم بشكل يوميا إلى شرب الماء بكميات لا تقل عن لتر ونصف، لأن ذلك يساعد في التخلص من السموم.

وطالبت العماري بضرورة تناول أغذية مليئة بالأملاح المعدنية والفيتامنيات ، مشيرة إلى وجودها في مختلف أنواع الخضر والفواكه، مع تنبيهها إلى ضرورة التنويع بين مكونات هذه الأغذية وتناول كميات تتراوح بين 400 إلى 600 غرام منها يوميا.

وبشأن دور الفيتامين c  في تقوية مناعة الجسم، أكدت العماري ذلك، مشيرة إلى أن عددا من الخضر تحتوي على كميات هامة منه منه وليس فقط الحوامض، كالفلفل وغيرها.

كما أكدت أهمية باقي الفيتامينات الأخرى في تدعيم مناعة الجسم لاسيما الفيتامين E، المتواجد بالأسماك والبيض، والذي يمكن الحصول عليه أيضا بالتعرض لضوء الشمس ولو من نوافذ أو شرفة المنزل.

الذهنيات

وبشأن الذهنيات، فقالت المسؤولة المذكورة إنها تنقسم إلى فئتين، إحداها ينصح بالمحافظة على استهلاكها، وهي ذهنيات صحية ومن مصادرها الزيتون، وزيت الذرة، والسمك وغيرها.

أما الذهنيات الغير منصوح بها، فقالت العماري، إنها الذهنيات المشبعة، والتي توجد على الخصوص في الأغذية المعلبة، والوجبات التي تتضمن المقليات وكذا الوجبات السريعة fast food، داعية إلى الإكتفاء بوجبات المطبخ المغربي بالطرق المختلفة.


قد يعجبك ايضا
تحميل...