مستجد هــــــام.. قفزة نوعية وكبيرة للمغرب من أجل حصر “كورونا”

أنا الخبر ـ متابعة

يظهر أن المغرب، شرع في المرور إلى مرحلة جديدة في حربه ضد جائحة كورونا، كثف من خلالها  إجراء التحاليل المخبرية، لكشف الفيروس.

تحليل المعطيات التي أعلن عنها مساء اليوم الجمعة، في التصريح الصحافي اليومي لوزارة الصحة، لكشف الحالة الوبائية بالمغرب، تؤكد إجراء 856 تحليلا مخبريا خلال الـ24 ساعة الماضية، منها 74 حالة تم تأكيد إصابتها، بينما تم استبعاد 782 حالة.

ويعتبر عدد الاختبار التي تمت خلال الـ24 ساعة الماضية رقم قياسي، منذ بدء اختبارات كشف الفيروس بالمغرب قبل أكثر من شهر ونصف.

وأمس الخميس أيضا، سجل ثان أكبر عدد من الاختبارات التي تمت لحد الآن، بإجراء 631 تحليلة مخبرية، منها 99 حالة تأكد إصابتها بالفيروس.

وتشير المعطيات أنه باستثناء اليومين الماضيين، حيث تم إجراء، على التوالي، 631 و856 تحليلة مخبرية، لم يتجاوز عدد التحاليل المنجزة يوميا عتبة الـ500 إلا مرة واحدة، وقليلا ما كان يتجاوز رقم 400، وظل يتراوح ما بين بضع عشرات وأكثر من 300 تحليلة بقليل.

وحتى مساء اليوم الجمعة، بلغ مجموع التحاليل المخبرية التي أنجزت، بالمختبرات المعتمدة، ما مجموعه 7239، منها 1448 حالة تأكد إصابتها بالفيروس، بينما تم استبعاد 5791 حالة.

ويمثل عدد التحاليل المنجزة خلال الـ24 ساعة الماضية، من مجموع ما تم إنجازه لحد الآن، نسبة 11.82 بالمائة.

وأعلنت وزارة الصحة، مساء اليوم الجمعة، عن تسجيل 74 إصابة جديدة بفيروس كرورونا في المغرب، في الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع عدد الإصابات إلى 1448 حالة.

بالمقابل ارتفع عدد الوفيات إلى 107 حالة، وبلغ عدد حالات الشفاء 122 حالة. (عن اليوم 24)

قد يعجبك ايضا
تحميل...