جريدة “الصباح” تكشف تفاصيل جديدة عن معذبة “حمزة” وظروف اعتقالها

أنا الخبر ـ الصباح 

أوقف المركز الترابي للدرك الملكي بطنجة، صباح أمس (الأحد)، امرأة ظهرت في شريط فيديو، وهي تعذب شابا من ذوي الاحتياجات الخاصة، وتوجه إليه ضربات بمختلف الأشياء التي تجدها أمامها. وأكدت مصادر متطابقة أن النيابة العامة أمرت بوضع المتهمة رهن الحراسة النظرية للبحث معها حول المنسوب إليها، والاستماع أيضا إلى الشاب ووالده. وأفادت المصادر ذاتها أن الشاب الضحية، هو الذي صور الشريط، وحرص على التقاط المشاهد التي تظهر سلوكات زوجة والده، وعمد بعد تسجيله إلى إرساله لوالدته بالقنيطرة، عبر “واتساب”.

وسبق أن شكلت سلوكات المرأة إزاء ربيبها العاجز، موضوع شكاية لدى الدرك، بعد أن أبلغ بعض فاعلي الخير الضابطة القضائية، التي تحركت في أيام الحجر الأولى، قبل التمديد، لكن الشاب حمزة ووالده تنازلا عن الشكاية، بعد ذلك.

وأوردت المصادر نفسها أن والدة حمزة تقيم في القنيطرة، ووالده يقطن بضواحي طنجة، ودفعت ظروف الحجر الصحي إلى بقائه بطنجة، بعد إلغاء التنقل بين المدن، إلا أن مقامه بمنزل والده كان بمثابة سجن له، إذ ذاق ألوانا من التعذيب، وسوء المعاملة من قبل زوجة أبيه.

واضطر حمزة، أمام هذا الموقف، إلى تسجيل شريط لفضح معذبته، فحرص على أن يصوب كاميرا هاتفه نحو ركن بالمطبخ، لينجح في رصد طريقة ضربها له، وكيف واصلت تعنيفه بصور لا تمت للآدمية بصلة، ليرسل بعد ذلك الشريط لوالدته.

ومع انتشار الشريط، أمس (الأحد)، وتناقله عبر “فيسبوك”، تحركت النيابة العامة، للتحقق من مدى صحته، قبل أن يتم التعرف على أن الجريمة وقعت بطنجة في النفوذ الترابي للدرك الملكي.

قد يعجبك ايضا
تحميل...