Covid-19

وكيل الملك المعنف بطنجة يخرج بتصريح ثاني مفاجئ

أنا الخبر ـ متابعة  

لا تزال قضية وكيل الملك الذي اتهم مخازنية بتعنيفه تعرف تطورات جديدة، حيث خرج الوكيل بتسجيل صوتي ثان منسوب إليه، يورد فيه أنه بالرغم من الاعتداء عليه فهو في المقابل أعطاه حب عدد كبير من أصدقائه ومعارفه الذين تضامنوا معه في هذه المحنة.

وأوضح في التسجيل الصوتي  وفق ما نشرته جريدة “آشكاين”، “أنا فعلا تصابت بهذا الأذية ولكن الله تعالى رزقني أنني نصل الرحم مع مجموعة كبيرة من الأصدقاء القدامى في مكناس ووجدة وبركان وفي كازا ومسؤولين كبار ديال المدينة اللي اتصلوا بيا، وكذا مسؤولين كبار دمخازنية ونائبات وكيل الملك “.

وأضاف أن العديد تضامنوا معه عبر رسائل نصية وصوتية، مؤكدا أن “هذا التضامن والتآزر هون عليه ما عاشه”، مسترسلا “عذروني أخوتي إذا مجاوبتش كل واحد على حدة ره الرسائل بزاف، اعذروني ورنا فخور بكم”.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي بالمغرب قد اهتزت على واقعة تعنيف عنصران من القوات المساعدة لنائب بحومة الشوك في طنجة، الجمعة 15 ماي الجاري والتي حكى المسؤول القضائي المذكور تفاصيلها، عبر تسجيل صوتي منسوب له، أكد فيه أن كان يقصد أحد الأسواق للتبضع، وهو السوق القريب من الحي الذي يقطن به.

وأوضح المسؤول ذاته أن عنصران من القوات المساعدة كانا بنقطة مراقبة، في غياب لعناصر من الأمن الوطني، كما جرت العادة بذلك، وبعد تجاوز الحاجز خاطباه وهو يمر عبر هذه النقطة بكلمة ” أ هذاك الحيوان” وهي عبارة سب تكررت أكثر من مرة، فاتجه نحوهما مستنكرا مثل هذا الأسلوب في التعامل بعد الكشف عن هويته.


قد يعجبك ايضا
تحميل...