بوادر انفراج الأزمة بدأت في الظهور وثلاث مؤشرات تدعو للتفاؤل

أنا الخبر ـ كواليس اليوم 

أفاد مسؤول رفيع المستوى، أن القرار الهام المتخذ، والمعلن عنه قبل قليل في البلاغ المشترك لوزارة الداخلية ووزارة الصحة، ستكون له آثار وجوانب إيجابية فعالة، على مستويات عدة.

أول المكاسب التي سيتم تحقيقها، هو التخلص من مستشفيات المحور 1، والتي سيمكنها ابتداء من تفعيل هذا القرار، من استقبال باقي المواطنين الذين يعانون من أمراض أخرى لا علاقة لها بوباء كوفيد 19، والتكلف بمعالجتهم على النحو الأمثل، بعيدا عن هواجس العدوى ونحوها.

في حين أن النقطة الثانية والتي لا تقل أهمية عن الأول، هي أن المؤسستين الصحيتين اللتين ستتكلفان باستقبال مرضى كورونا، تتضمن وحدات رعاية متخصصة ومخصصة بالكامل لـ “كوفيد19″، وليست قواعد عسكرية، وهو ما سيمكنها من أداء دورها على أتم وجه، في معالجة المصابين بهذا الوباء.

في حين تتجلى أهمية النقطة الأخيرة، في توفير الحماية المثلة للمرضى وتوفير أفضل رعاية لهم، إلى حين تماثلهم للشفاء، وهذا ما سيمكن السلطات المغربية من التعجيل باتخاذ قرارات رفع الحجر الصحي بشكل تدريجي، وأفضل مما كان عليه الحال سابقا.

هذه المبادرة، تستحق الكثير من الإشادة والتصفيق، وهو ما يتطلب من جميع المواطنين التعاطي معها بكل إيجابية، ودعم السلطة في هذه القرارات الهامة.

قد يعجبك ايضا
تحميل...