دولتين أوروبيتين تسحبان المغرب من قائمة الدول التي سيستفيد مواطنوها من إلغاء قيود السفر

أنا الخبر ـ اليوم 24

سحبت ألمانيا والتشيك، المغرب، من قائمة الدول “الآمنة” التي يسمح لمواطنيها بدخول ألمانيا ابتداء من اليوم، بعد ثلاثة أشهر من توقف الرحلات الجوية الخاصة بالمسافرين، لأزيد من ثلاثة أشهر بسبب جائحة كورونا.

ونشر الموقع الرسمي للخارجية الألمانية، أمس الأربعاء، قائمة بالدول التي يسمح بإلغاء قيود السفر بالنسبة للقادمين منها، وهي دول أستراليا، وجورجيا، وكندا، ومونتنيجرو، ونيوزيلندا، وتايلاند، وتونس، أوروجواي، أما اليابان وكوريا الجنوبية والصين، فتشترط ألمانيا استفادتها من إجراءات تخفيف قيود السفر شريطة أن تسمح هذه الدول أيضا بدخول أفراد من ألمانيا إليها مجددا، وهو نفس الراء الذي اتخذته التشيك.

ألمانيا، سحبت المغرب والجارة الشرقية الجزائر، من القائمة التي كان الاتحاد الأوروبي، قد اختارها أمس، نظرا للوضع الوبائي فيها.

الدول التي اختارتها ألمانا اليوم للاستفادة من التخفيف، من المقرر أن يستفيد مواطنوها، ابتداء من اليوم الخميس، من الحق في السفر إلى ألمانيا.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي أدرج أمس المغرب، في قائمة الدول الآمنة، غير أن هذا الإعلان لم يقابله إعلان مغربي برفع القيود عن السفر، وفتح للحدود، في ظل حديث الخارجية الإسبانية عن فتح الحدود المغربية في 10 من يوليوز المقبل.

وكانت المفوضية الأوربية قد أوصت، في 11 يونيو الجاري، بأن تبدأ الدول الأعضاء في فضاء شنغن، والبلدان المنضوية إليه، بالشروع في رفع جزئي، وتدريجي للقيود المفروضة على السفر غير الضروري إلى الاتحاد الأوربي، اعتبارا من يوم غد الأربعاء، وذلك بناء على نهج منسق، ومن خلال تحديد قائمة مشتركة من البلدان المرخص لرعاياها بالدخول.

قد يعجبك ايضا
تحميل...