وزارة الصحة تكشف عن معطيات جديدة تنذر بعودة الحجر الصحي و بشكل أكثر تشددا

أنا الخبر ـ متابعة 

كشف معاذ المرابط منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة في وزارة الصحة، عن معطيات تجعل الحالة الوبائية في المغرب جد مقلقة وتتجه مجددا في اتجاه العودة لتطبيق الحجر الصحي في العديد من المدن، حيث أشار إلى أن مجموع الحالات الصعبة والحرجة بلغ 195 حالة، 42 منها تحت التنفس الاصطناعي-الاختراقي، في حين بلغ مجموع الحالات النشطة أي المواطنين الذين يتلقون العلاج حاليا من الفيروس، 13 ألفا و933 حالة.

 وأوضح المرابط  ذات المتحدث، أن الحالات الصعبة والحرجة الموجودة حاليا بأقسام الإنعاش والعناية المركزة  تتوزع على: جهة الدار البيضاء-سطات (16 حالة)، وجهة فاس-مكناس (12)، وجهة مراكش آسفي (6)، وجهة الرباط-سلا-القنيطرة (4)، وجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (حالتان)، وحالة واحدة بكل من جهة درعة-تافيلالت والجهة الشرقية.

واسترسل  المتحدث موضحا أن مجموع الحالات النشطة، يتوزع على جهات المملكة كما يلي : جهة الدار البيضاء-سطات تظل في المركز الأول ب 6229 حالة، تليها جهات مراكش-آسفي والرباط -سلا-القنيطرة وفاس-مكناس بأكثر من ألف حالة نشطة، بينما تبقى أقل عدد من الحالات النشطة بجهتي كلميم-واد نون (53 حالة) والعيون-الساقية الحمراء (61 حالة).

و تتزايد مخاوف المواطنين مع اقتراب الدخول المدرسي المضبب ، خصوصا أن عدد الحالات الجديدة التي تسجل بمختلف جهات المملكة يتزايد يوما بعد يوم.

قد يعجبك ايضا
تحميل...