مصير أسود لنادلة ببنسليمان وعناصر الأمن الوطني تتدخل

المصدر: الأخبار

أحالت الشرطة القضائية ببنسليمان، نهاية الأسبوع الماضي، على وكيل الملك لدى الابتدائية المحلية، شابا ثلاثينيا قام باختطاف نادلة واحتجازها داخل غرفة بمنزل والده بضواحي المدينة، قبل أن يقدم على اغتصابها وتصويرها عارية في مشاهد مخلة بالحياء، وإرسال الصور عبر تقنية الواتساب إلى إحدى قريبات النادلة بهدف الانتقام منها.

وكانت عناصر الأمن الوطني قد أوقفت الشاب يوم السبت الماضي، بعد توصلها بشكاية من الضحية (28 سنة)، التي أكدت أنه احتجزها طيلة يوم كامل، وأنه كان في حالة سكر طافح، حين أرغمها على مصاحبته إلى منزل والده بالبادية حيث احتجزها في حجرة معزولة، وعمد إلى تعنيفها لفظيا وجسديا واغتصابها وتصويرها عارية وآثار العنف بادية على أعضاء من جسدها، حيث أدلت بهوية الخاطف ومكان سكنه ليتم إيقافه.

وأوضح المتهم في محضر الاستماع إليه أنه على علاقة غرامية مع الفتاة منذ ثلاث سنوات، وأنه سبق ووعدها بالزواج، إن هي ابتعدت عن طريق البغاء، لكن خلافات نشبت بينهما أدت إلى اتخاذه قرار اختطافها. حيث توجه إلى مكان سكنها بالمدينة وهو في حالة سكر، وأرغمها على الذهاب معه إلى منزل والده بضواحي المدينة، حيث مارس عليها الجنس وعنفها، والتقط لها صورا خادشة للحياء أرسلها إلى قريبتها بهدف الانتقام.

وعلمت «الأخبار» أن الضحية أحيلت على الخلية الأمنية المكلفة بالنساء ضحايا العنف، لتقديم المساعدة إليها.

قد يعجبك ايضا
تحميل...