عاجل.. مقتل دركي غدرا بطنجة وحالة استنفار للبحث عن الجناة

أنا الخبر ـ عبد اللطيف بولعيش

 أقدم شخصين، مساء اليوم الأحد 11 أكتوبر الجاري، على غدر دركي يبلغ من العمر 28 سنة على مستوى الظهر بضربة قاتلة، والتي تسببت في مقتله
و حسب المعطيات  الأولية فإن الدركي الهالك كان يمر بإحدى الأزقة القريبة من مقر بيت الصحافة بحي مسنانة بطنجة حيث يوجد بناية تابعة للدرك الملكي ، تعرض للضرب على مستوى الظهر من طرف شخصين حاولاسرقته، الأمر الذي تسبب في إصابته بجروح بليغة، قبل أن يلوذ الشخصين بالفرار إلى وجهة مجهولة.

مصادرنا، أكدت أنه تم نقل الضحية الى مصلحة مستعجلات محمد الخامس، لكنه توفي فور وصوله للمستشفى، متأثرا بالجروح الخطيرة التي تعرض لها أثناء الحادث الذي وصف ب”المروع”.

ولقد فتحت المصالح الأمنية تحقيقا في الحادث، من أجل تحديد هوية الشخصين الفارين، واستنفرت ولاية أمن طنجة عناصرها من أجل تمشيط المنطقة، بغية توقيف الجانيان. 

قد يعجبك ايضا
تحميل...