الداودي يخرج عن صمته: “بنتي مريضة وكتخرج من الدار بلا خبارنا وها منين تاتعاني”

أنا الخبر ـ متابعة

خرج الوزير السابق، والقيادي في حزب العدالة والتنمية، لحسن الداودي، عن صمته، في قضية اعتقال ابنته نادية، بسبب اعتداءها على الناشط الفايسبوكي سفيان البحري.

ونقل موقع “كود”، عن الوزير السابق قوله: “عندي بنتي مريضة وتتابع العلاج النفسي ديالها عند أطباء مختصين بين مدينتي سلا وكازا”.

وأضاف الداودي: “بنتي مريضة وعانينا معاها بزاف وكتخرج من الدار بلا خبارنا، وداك السيد هو اللي تعدا عليها وماشي فالبار داكشي، واللّي كيتشفا دبا نشوفو ولادو آش كيديرو”.

ويرتقب أن يتم تقديم كل من سفيان البحري، ونجلة القيادي في حزب العدالة والتنمية، الوزير السابق لحسن الداودي، الاثنين (2 نونبر)، أمام أنظار الوكيل العام للملك.

قد يعجبك ايضا
تحميل...