مفاجأة.. نهاية “سعيدة” لقضية البحري وبنت الداودي

أنا الخبر ـ متابعة 

قال اسحاق شارية، محامي سفيان البحري، إن قضية لمضاربة اللي وقعات بين موكلو وبين نادية الداودي بنت الوزير السابق لحسن الداودي ليلة السبت الأحد تسدات “بشكل نهائي بعدما تصالحو “.

وأوضح شارية وفق ما كتبته “كود” أن الصلح تم في دقائق معدودة، وذلك بعدما التقى بمحامي بنت الداودي، الابراهيمي موسى، وتافهمو على أن “الصلح هي الوسيلة الوحيدة باش يسدو هاد الفيلم وباش ميبقاوش جهات معينة تغدا بيه” وفق تعبيره.

شارية ما قالش ليها هاد الجهة او الجهات باش سولاتو “كود” غير هو قال “غادي نكشف خيوط الحادثة وتفاصيلها”.

شارية قال ل”كود” باللي “بنت الداودي والبحري راهم فديورهم مرتاحين”.

المحامي اضاف“اللي وقع راه حادثة عادية تقدر توقع لأي مغربي”.

قد يعجبك ايضا
تحميل...