مدرب منتخب شبان الجزائر يفقد أعصابه بعد الخسارة أمام المغرب

أنا الخبر ـ متابعة

انتقد صابر بن سماعين، مدرب المنتخب الجزائري للشباب بشدة، ظروف تنظيم دورة اتحاد شمال أفريقيا المقامة بتونس والمؤهلة لنهائيات كأس أمم أفريقيا التي تستضيفها موريتانيا، العام المقبل.

وخسر منتخب الجزائر أمام المنتخب الوطني المغربي (0-1) في المباراة التي جمعتهما اليوم الجمعة، في الجولة الثانية، بعدما كان تعادل مع تونس (1-1)، الثلاثاء الماضي، في المباراة الافتتاحية.

وقال بن سماعين للإذاعة الجزائرية: “مواصفات التنظيم اللازم والمطلوب لم تتوفر في هذه الدورة، والذي لا يمكن وصفه إلا بالكارثي”.

وأضاف: “أرضية ملعب شاذلي زويتن التي أقيمت عليها مباراة الجزائر والمغرب سيئة جدًا ولم تساعد إطلاقا لاعبي المنتخبين. قبل يومين قيل لنا أننا سنلعب على ملعب باردو الذي تبدو أرضيته جيدة مقارنة بملعب زويتن، لكن ذلك لم يحدث بسبب مشكلة إدارية”.

كما انتقد بن سماعين، الوصول المتأخر لمراقب المباراة الذي وصل إلى الملعب بعد اللاعبين الذين أصروا على ضرورة النزول إلى الملعب لإجراء تمارين الإحماء.

وأشار بن سماعين، إلى أن المنتخب الجزائري هو المتضرر الوحيد من جدول المباريات، متسائلا كيف يمكن لفريقه أن يلعب مباراتين، في حين أن المنتخب الليبي مثلا لم يلعب أية مباراة حتى الآن.

يذكر أن الأول والثاني على جدول ترتيب الدورة سيتأهلان لنهائيات بطولة كأس أمم إفريقيا، المقررة بموريتانيا من 14فبراير إلى الرابع من مارس 2021. (الأيام 24)

قد يعجبك ايضا
تحميل...