وزير الخارجية الجزائري فشل في اقناع جمهورية كينيا دير موقف معادي للمغرب وها علاش

أنا الخبر ـ متابعة 

كشف مصدر دبلوماسي من كينيا، وفق ما كتبته “كود”، عن  فشل وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم على اقناع الحكومة الكينية باتخاد موقف معادي للوحدة الترابية اثناء زيارته يوم 15يناير 2021 لهذا البلد.

كينيا لي حليف تقليدي للجزائر، رفضت تأيد موقف الجزائر المعادي للوحدة الترابية للمملكة.

وأوضح ذات المصدر :”رغم أن الجزائر كانت من البلدان الاولى التي أعلنت دعمها لترشيح كينيا الى العضوية الغير الدائمة في مجلس الامن على حساب دجيبوتي، فراه لا رئيس جمهورية كينيا ولا وزيرة خارجيته أعلنا عن تاييدهم للمواقف الجزائرية المعادية لقضية الصحراء المغربية”.

حسب ذات المصدر فإن هذا الفشل جعل الوزير الجزائري، في موقف حرج ودفعه إلى الحديث عن مواضيع شكلية وعامة كاتفاقيات في ميادين الطاقة والتعليم ومحاربة الارهاب.

يشار إلى أن المغرب داير تحركات دبلوماسية كثيرة في كينيا لدفع كينيا إلى اتخاذ مواقف مناصرة للمغرب، تزامنا مع الاعتراف التاريخي لأمريكا بسيادة المملكة على الصحراء، حيث التقى سفير المملكة المغربية بجمهورية كينيا، مختار غامبو، بنظيره الأمريكي كايل ماكارتر في نيروبي يوم الأربعاء 23 دجنبر 2020، وذلك في جلسة عمل لمناقشة العلاقات الأمريكية المغربية في ضوء المستجدات الأخيرة.

قد يعجبك ايضا
تحميل...