السلطات المغربية تدرس تخفيف الإجراءات الإحترازية لمواجهة كورونا

أنا الخبر ـ متابعة 

ذكرت مصادر جيدة الإطلاع أن السلطات المغربية، بصدد تدارس تخفيف مرتقب للإجراءات المتخذة مؤخرا للحد من انتشار كورونا، والذي قد يهم بالأساس تمديد ساعات العمل إلى حدود الساعة العاشرة أو الحادية عشرة ليلا حسب المناطق و الجهات، مع الإبقاء على إجراءات مشددة من قبيل استمرار منع الحفلات والتجمعات و تقييد السفر و غيرها.

ذات المصادر ربطت التخفيف المرتقب بالتحسن النسبي المسجل على مستوى الوضعية الوبائية مؤخرا وأيضا بإطلاق حملة التلقيح الوطنية ضد كوفيد 19، غير مستبعدة أن يشرع في العمل بالتدابير الجديدة بدءا من بحر الأسبوع المقبل.

وفي سياق مرتبط أعلنت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء بأنه تقرر الرفع من الطاقة الاستيعابية المسموح بها بالنسبة لمركبات نقل المستخدمين والنقل المدرسي إلى حدود 75 بالمائة.

وجاء في بلاغ للوزارة، اليوم أمس الجمعة، أنها ” تنهي إلى علم المواطنين وكافة المهنيين بقطاع النقل الطرقي، أنه نظرا لاستئناف النشاط الاقتصادي بعد فترة الحجر الصحي العام بالبلاد والذي ترتب عنه ارتفاع الطلب على النقل الطرقي الجماعي للأشخاص، فقد تقرر الرفع من الطاقة الاستيعابية المسموح بها بالنسبة لمركبات نقل المستخدمين والنقل المدرسي على غرار ما هو معمول به حاليا في قطاع نقل المسافرين والنقل السياحي، لتصبح الطاقة الاستيعابية لهذه المركبات في حدود 75 بالمائة وذلك ابتداء من تاريخ نشر هذا القرار “.

قد يعجبك ايضا
تحميل...