مسؤول حكومي في الجزائر يتجاهل غضب المغاربة بعد الاساءة للمؤسسة الحكومية

أنا الخبر ـ متابعة

في الوقت الذي وجهت انتقادات كبيرة لقناة “الشروق” الجزائرية بعد تطاولها غير المقبول على المؤسسة الملكية، ثمن أمس السبت وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة الجزائرية، عمار بلحيمر، الدور الذي يقوم به إعلامه ووصفه بالدور “البارز”، وهو ما يعكس مدى دعمه لما قامت به قناة “الشروق” وتجاهله التام خلفته للإساءة الجزائرية ومسها لمشاعر المغاربة، والجزائريين، الذين تبرؤوا مما قامت به هذه القناة الممولة من عسكر الجزائر.

الخطوة الجزائرية، التي لقيت مباركة بالصمت الرسمي، ووجهت بانتقاد شديد من طرف المغاربة، عكسته تصريحات الأمناء العامين للأحزاب، والمنظمات المهنية للإعلام، الذين وصفوا هذه الخطوة بأنها استفزاز لمشاعر المغاربة، وخرق لأخلاقيات المهنة.

وكانت قناة “الشروق” الجزائرية قد تطاولت في برنامجها “ويكند ستوري” على شخص الملك محمد السادس، عبر تجسيده في دمية كرتونية.

وأظهرت قناة “الشروق” الجزائرية في بث لها، أول أمس الجمعة، عبر برنامج “ويكند ستوري” الملك محمد السادس على “شكل دمية كرتونية، أجرى معها مقدم البرنامج حوارا افتراضيا حول استئناف العلاقات بين المغرب، وإسرائيل، بهدف “السخرية”.

قد يعجبك ايضا
تحميل...