مسؤول مغربي كبير ينفجر غضبا في قلب العاصمة الجزائرية (فيديو)

أنا الخبر ـ متابعة 

ثار دبلوماسي مغربي يمثل سفارة المملكة في الجزائر، غضبا خلال حضوره ندوة عقدها الأمين العام لمجلس شورى اتحاد المغرب العربي، الثلاثاء، واتخذ موقفا من دفعه إلى الانسحاب.

ممثل سفارة المملكة انسحب بعد أن احتج على سؤال طرحه صحفي على الأمين العام لمجلس شورى اتحاد المغرب العربي، بخصوص رأيه في الاتفاق المغربي الاسرائيلي وقضايا البلاد ذات الصفة السيادية، حيث اعتبر الدبلوماسي المغرب أن تنظيم الندوة جاء للهجوم بشكل منظم على المغرب.

وقال الدبلوماسي المغرب  وفق ما كتبته “الأيام24″، إنه حضر للندوة بحسن نية وأنه لن يقبل الهجوم على المغرب.

وجاء تنظيم هذا اللقاء في سياق يطبعه التوتر بين المغرب والجزائر منذ تدخل القوات المسلحة الملكية في الكركرات السنة الماضية ونيل الاعتراف الأمريكية بالسيادة على كامل تراب الصحراء، مع رافق ذلك من هجوم إعلامي على المملكة وصل حد التطاول على المؤسسة الملكية في شخص الملك محمد السادس.

قد يعجبك ايضا
تحميل...