مصير مأساوي لأحد عناصر البوليساريو اقترب من الجدار الدفاعي المغربي

أنا الخبر ـ متابعة 

نعى نشطاء من جبهة البوليساريو الإنفصالية أحد أعضائها المسمى “باني ولد امسيعيد ولد السالك ولد المحجوب”، ونشر نشطاء الجبهة تدوينات على مواقع التواصل الإجتماعي حول مقتل أحد عناصر ميليشيات البوليساريو، فيما تم جرح مجموعة من أفراد من المجموعة التي ينتمي لها بمنطقة بوگربة بقطاع تويزگي.

و نشر “منتدى فورساتين”، المهتم بقضايا و شؤون الصحراء، أن ضربة محكمة من قبل عناصر القوات المسلحة الملكية المغربية بالمنطقة العازلة أدت إلى إصابة مجموعة من مقاتلي “جبهة البوليساريو” و مقتل أحد العناصر التابعين لها، وذلك إثر رصد محاولتهم الاقتراب من الجدار الدفاعي المغربي.

و أكد “فورساتين” أن مخيمات تندوف تعيش على وقع الصدمة والحزن، بسبب خوف جل العائلات المحتجزة على مصير أبنائها الذين يرغمون على حمل السلاح دون خبرة أو تجربة قتالية من قبل. (المحرر)

قد يعجبك ايضا
تحميل...