انتشار صورة “غير محترمة” لأحد قادة البوليساريو رفقة صحافي بقناة رسمية جزائرية

أنا الخبر ـ متابعة 

انتشرت صورة لأحد قادة ما يسمى جبهة البوليساريو بشكل كبير على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يظهر هذا الأخير وهو يضع يده على كثف الصحفي الجزائري وهوم يقوم معه بحوار تم بثه على رسمية تابع للجزائر. 

الصورة وفق عدد من المتتبيعن لها العديد من الدلالات أولها قلة احترام، ثانيا تشخص العلاقة بين البولييساريو والجزائر أي أن هذه الأخيرة هي سند البوليساريو، فإن زال نظام العسكر “السند” زالت البوليساريو.

هذا و تلقت قيادة جبهة البوليساريو، ومعها محركتها الجزائر، ضربة موجعة من موريتانيا، انضافت إلى الانتكاسات اليومية التي باتت تتلقاها بشكل متواصل، بفضل التحركات الفعالة للديبلوماسية المغربية.

فقد رفضت السلطات الموريتانية، أمس السبت، الترخيص لنشاط مؤيد للجبهة الانفصالية، كان مرتزقة الجبهة المقيمون بموريتانيا، يعتزمون تنظيمه بمدينة “بير أم اغرين”، أقصى شمال شرقي موريتانيا.

ووفقا لمصادر إعلامية موريتانية، تقدم المكتب التابع لجبهة البوليساريو، إلى حاكم المقاطعة بطلب لترخيص مظاهرة خارج مدينة “بير أم اغرين”، حيث حشدوا عددا من المرتزقة والمتعاطفين مع الجبهة للمشاركة في المظاهرة، لإظهار الدعم لقيادة الجبهة على ضوء التطورات الأخيرة التي تشهدها قضية الصحراء، إلا  أن السلطات الموريتانية كان لها رأي آخر، حيث أبلغ حاكم المدينة المعنيين بقرار المنع التام للترخيص للمظاهرة.

قد يعجبك ايضا
تحميل...