الضغط يزداد على الحكومة لإلغاء قرار الحظر الليلي بعد هذا المستجد الجديد

أنا الخبر ـ متابعة 

خلف قرار تمديد سريان حالة الطوارئ الصحية بمختلف أرجاء المملكة، بسبب انتشار فيروس “كورونا”، استياء أرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب.

وأكد نور الدين الحراق، رئيس الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم، في تصريح وفق ما كتبته جريدة “برلمان.كوم“، أن هذا القرار يعتبر قرارا متهورا من طرف الحكومة.

وأوضح الحراق في تصريحه، أن هذا القرار كان مقبولا عندما كان عدد الحالات مرتفعا، أما اليوم فلا مبرر لذلك، فالوضع مستقر وعدد من الأقاليم لم تسجل أية حالة وبائية. مضيفا “الحكومة بهذا القرار تختبر درجة صبر التجار والمهنيين المغاربة، ونحن نريد من جهتنا النأي بكل ما يساهم في زعزعة استقرار هذا الوطن”.

وأشار  وفق ذات الجريدة إلى أن “حكومتنا تقلد ما تقوم به فرنسا والدول الأوروبية من إجراءات، لكن عليها أن لا تغمض عينيها على ما تقوم به هاته الدول من تدابير لدعم هاته الفئات”.

وقال الحراق في تصريحه، “إنه وضع كارثي بكل المقاييس الذي يعيشه المهنيون والتجار المغاربة، مضيفا أن 30% من الوحدات أغلقت أبوابها ولم تتمكن من مسايرة الوضع، كما أن ما تبقى من الوحدات لم يعد يعرف أصحابها كيف يتعاملون مع أجرائهم في ظل التراجع المهول للمداخيل الناجم عن التوقيت الحالي، إضافة إلى منع بث مباريات كرة القدم وغيرها من التدابير، والقطاع كما يعلم الجميع يتميز بكثافة يد عاملة، ووزارة الشغل في حالة شرود”.

وتابع رئيس الجمعية، أننا “كمتكب وطني لن نقف مكتوفي الأيدي أمام استمرار هذا التهور الحكومي، حيث قررنا عقد اجتماع حول ذلك يوم السبت القادم، وسنناقش ما يمكن عمله”.

قد يعجبك ايضا
تحميل...