Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

رئيس “الكاف”: أحداث مباراة الترجي أفزعتني .. والوداد “ظُلِم كثيرا”

أنا الخبر ـ تابعة

في أول خروج إعلامي له بعد الفضيحة التحكيمية والتنظيمية الكبيرة التي عرفتها مباراة إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا، التي أفرزت بشكل مرتبك وغير معقول تتويج الترجي التونسي بطلا على حساب الوداد البيضاوي، علق الملغاشي أحمد أحمد، رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، على الموضوع قائلا إن الفريق المغربي ظُلِم كثيرا.

وتحفظ أحمد أحمد، في تصريح مقتضب لـ”هسبورت”، على الإجابة عما إذا كان قد اضطر فعلا لتسليم الكأس للترجي بإيعاز من مسؤولين حكوميين تونسيين نافذين، تفاديا لخروج الأمور داخل الملعب عن السيطرة، قائلا: “ما هي الإجابة التي يمكن أن أقدمها لكم، حتى إنني أشعر بالفزع”.

وأضاف: “لقد أبرمنا اتفاقية مع شركة VAR، وفي آخر لحظة أخبرونا بعدم القدرة على اعتماده لأسباب تقنية”.

وأقر الملغاشي أحمد أحمد، بكون الوداد البيضاوي قد ظُلِمَ كثيرا، قائلا: “نعم، الوداد ظُلِم كثيرا”، علما أن الطريقة التي تعامل بها رئيس “الكاف” مع الوضع بشكل عام، في مباراة “العار”، لم تكن حكيمة كفاية لإنصاف الفريق “الأحمر”.

وأكدت مصادر جامعية أن اجتماع لجنة الطوارئ بـ”الكاف”، الثلاثاء المقبل في باريس، سيناقش ويقرر في مدى إمكانية إعادة المباراة في بلد محايد، علما أن الموقع الإلكتروني والصفحة الرسمية للكونفدرالية الإفريقية لم يهنئا الترجي بتتويجه بطلا للعصبة الإفريقية.

وكأن أحمد أحمد قد توج، في الساعات الأولى من صباح اليوم، نادي الترجي التونسي، بعد توقف المباراة لأزيد من ساعة، بسبب إصرار فريق الوداد البيضاوي على اللجوء إلى “الفار” ضد قرار حكم المباراة رفض هدف صحيح لوليد الكرتي بداعي وجود حالة تسلل.

وتبين بعد احتجاجات مكونات الوداد البيضاوي أن تقنية “الفار” تغيب عن المواجهة، في سابقة من نوعها، وصفها إعلام العالم بالفضيحة، خاصة وأن الحكم قرر إنهاء المواجهة بعد توقف لأزيد من ساعة باعتبار الترجي فائزا وبطلا لدوري أبطال إفريقيا. (هسبريس)

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات