عمل استفزازي من شركة تونسية اتجاه المغرب في التفاصيل،

في عمل “استفزازي”، قامت شركة تونسية بتعليق ملصق إعلاني مبتور من الخريطة المغربية على بوابتها.

ورداً على ذلك، تحركت السلطات المحلية بسرعة أمس السبت، حيث قامت قوات الأمن بزيارة مقر الشركة وإزالة الملصق.

وعبر مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي المغاربة عن رفضهم لهذا السلوك “الاستفزازي” وغير المقبول، خاصة وأن الشركة التونسية تعمل داخل البلاد.

ودعا البعض إلى مقاضاة المسؤولين عن الشركة ليكونوا عبرة للآخرين.

وأعرب مغاربة آخرون عن قلقهم من أن تكون الشركة متأثرة بأفكار انفصالية، لا سيما بعد أن استقبل الرئيس التونسي قيس سعيد زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي في استقبال رسمي، مما أثار استياء السلطات المغربية ودفعها إلى استدعاء سفيرها.

تعليقان

  1. واش فبلادنا ويستفزونا.راه الصحراء هي العين باش كنشوفوا كيما قال سيدنا الله ينصروا .الماء والشطابا حتال بنزرت.

  2. المقاطعة والطرد من البلاد لكل من هوجزائري وتونسية ،آنذاك سنرى النتيجة عاش المغرب من طنجة للكويرة

اترك تعليقاً