Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

الحرب بين الجزائر والمغرب تدق على الأبواب

أنا الخبر ـ متابعة 

كتبت إحدى الأسبوعيات الوطنية، أن “الحرب بين الجزائر والمغرب تدق على الأبواب”، ولمعرفة دوافعها يجب مراجعة المفاهيم التقليدية لنشوب الحرب حول الهيمنة والأمن والمصلحة والانتقام، ويمنحنا التاريخ وقائع مشابهة لما يحدث بين المغرب والجزائر، الذي انتقل من صراع سياسي ودبلوماسي محدود السقف ومتحكم في أفقه إلى ما يشبه التسخينات الممهدة لحرب قد تبدو مثل قدر أعمى بالنسبة إلى المغرب، لكنها ضرورية بالنسبة إلى الجزائر بسبب الخوف من المستقبل.

في السياق نفسه نفى سعيد الصديقي، أستاذ القانون الدولي بجامعة فاس، أن تكون هناك نية للحرب من قبل الجزائر، وأن كل ما هناك قطيعة دبلوماسية مرتبطة بتطور قضية الصحراء، وأيضا ما حققه المغرب من إنجازات دبلوماسية خلال الأشهر القليلة الماضية.

وأضاف الصديقي، في تصريح لـ”الوطن الآن”، أن ما جعل الجزائر تصعد من لهجتها تجاه المغرب هو تعزيز هذا الأخير لقدراته العسكرية الميدانية على طول الجدار الدفاعي، حيث أصبح يتحكم ويراقب جنوب وشرق الحزام الرملي؛ وهو ما ضيق الخناق على عناصر جبهة “البوليساريو”، الذين أصبحوا تحت المراقبة الدقيقة لراداراته.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات