Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

إشاعة من المخابرات الجزائرية للإطاحة بالعلاقات المغربية الروسية

أنا الخبر ـ متابعة 

المخابرات الجزائرية تتهم المخابرات المغربية والسبب الحرب في أوكرانيا، حيث قالت جريدة “الشروق” الجزائرية، أن ((دوائر استخباراتية غربية وعربية وصهيونية عقدت بتنسيق كامل مع عناصر تتبع لخليفة حفتر، لقاءات بليبيا، وكان هدفها تجنيد مرتزقة إلى جانب الجيش الأوكراني لقتال القوات الروسية)).

وأضافت نفس الجريدة، التابعة للمخابرات الجزائرية وفق “الأسبوع”، بعد أن حددت عدد المقاتلين والمرتزقة الأجانب في ليبيا في أكثر من 20 ألفا، أن ((اللقاء الذي جرى في ليبيا تم برعاية فريق مختلط أمريكي مغربي، وأشرف عليه مساعدو خليفة حفتر (يحمل الجنسية الأمريكية) الموثوق بهم، ومشاركة الخدمات الإسرائيلية والفرنسية المتواجدة في ليبيا..

وحسب المعلومات المتوفرة، فإن اللقاءات التي تمت حملت نقطة أساسية، وهي إرسال ميليشيات متمركزة في ليبيا إلى ألبانيا، للقيام بعمليات محددة ضد الجيش الروسي في أوكرانيا، على أن تستفيد هذه العملية من مساعدة مالية(..)))، ويبدو أن الهدف من نشر هذه الإشاعات من طرف المخابرات الجزائرية هو محاولة الإساءة للعلاقات المغربية الروسية.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات