تطور مفاجئ في قضية متابعة الفتيات الساخرات من “اليقظة الصحية”

أنا الخبر ـ متابعة 

أجرت الشرطة القضائية الولائية بولاية أمن طنجة، صباح أول أمس الثلاثاء، مسطرة تقديم الفتيات اللواتي تورطن في التبليغ عن إصابات وهمية بفيروس “كورونا” المستجد، حيث قررت النيابة العامة إخلاء سبيلهن بكفالة مالية ومتابعتهن في حالة سراح مؤقت.

وعلمت “أخبار اليوم” من مصادر قضائية، أن النيابة العامة راعت ظروف التخفيف، وذلك بعدما أبدت الفتيات الأربع ندمهن على فعلتهن، كما أنهن اعترفن طواعية بالمنسوب إليهن، حيث تعهدن بعدم ارتكاب مثل هذه السلوكيات الطائشة وغير المحسوبة العواقب.

وبلغت قيمة الكفالة المالية، بحسب المصادر نفسها، 5 آلاف درهم لكل واحدة منهن، مقابل إخلاء سبيلهن، وذلك بعدما جرى تقديمهن في حالة اعتقال.

وكانت الشرطة القضائية بمدينة طنجة، أوقفت نهاية الأسبوع الماضي، أربع فتيات بشكل متفرق، بناءً على قرار من النيابة العامة، بعدما ظهرن في تسجيل مصور على البث المباشر، ينشرن أخبارا زائفة ويبلغن عن حالات وهمية مزعومة الإصابة بوباء “كوفيد 19″، بداعي السخرية والمزاح.

وخلال الاستماع التمهيدي إلى الفتيات الأربع اعترفن بالمنسوب إليهن، حيث صرحن تباعا أنهن أخذن الظرف الطارئ على سبيل الهزل، لذلك قررن خوض مغامرة السخرية والهزل من مركز النداء الذي يستقبل اتصالات المواطنين الراغبين في الاستفسار عن وضعهم الصحي، أو الذين ساورتهم شكوك حول حملهم للفيروس، دون أن يعلمن أن عواقب مثل هذا الفعل الطائش تقع تحت طائلة القانون. (اليوم 24)

قد يعجبك ايضا
تحميل...