فاس :مول الدلاح حاول الإعتداء على قائد بسكين من الحجم الكبير

أنا الخبر_الحقيقة 24

حاول أحد الباعة المتجولين (مول الدلاح) الاعتداء بسكين من الحجم الكبير صبيحة يومه الاربعاء 10 يونيو الحالي على “محمد البكوري” قائد الملحقة الإدارية الزهور بفاس، ولو لا الألطاف الإلاهية لوصلت الأمور إلى ما لا تحمد عقباه.

و في التفاصيل ، علمت الحقيقة24 من مصادر جيدة الاطلاع أن السيد قائد مونفلوري بفاس كان يقوم بجولته الاعتيادية من أجل محاربة الفراشة و احتلال الملك العممومي ليتفاجئ  أمس الثلاثاء  بمول الدلاح يعرض سلعته بأحد الطرق الرئيسية المعروفة ب 320 حيث وجه له إنذارا شفاهيا بأنه ممنوع عرض سلعته على مستوى الطريق المذكورة ، ليغادر البائع المكان في حينه موهما القائد أنه لن يعود .
و حسب ذات المصادر فقد قام السيد البكوري صبيحة اليوم الأربعاء بزيارة لنفس المكان ليتفاجئ بمول الدلاح عاود الرجوع إلى المنطقة و غرض سلعته و عندما تحدث معه القائد الذي كان وحيدا دون أعوان سلطة و دون قوات مساعدة هاجمه البائع الجائل بسلاح أبيض من الحجم الكبير و قال للقايد : إلى ما مشيتيش اليوم ندوز على موك في اتهام خطير و صريح لتنحية رجل سلطة من درجة قائد .

و قد تدخل أحد الحراس (عساس) من أجل ثني ما قام به مول الدلاح ، و ربط قائد المنطقة الاتصال بالمصالح الأمنية التي حلت إلى عين المكان بسرعة قياسية ، حيث تم اعتقال المشتبه فيه و حجز سلاحه الأبيض و مركبته المحملة بالدلاح ليتم اقتياده إلى الدائرة الأمنية19 لإنجاز محضر في الموضوع قبل إحالته على أنظار النيابة العامة المختصة .

قد يعجبك ايضا
تحميل...